مجلة النبراس ،،،أهلا بكم...

آخر الإبداعات

آخر الإبداعات
مجلة النبراس: كن مبدعا،فمكانك هنا.
رئيس التحرير : محمد دويدي. يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الخميس، 13 ديسمبر 2018

محمد دويدي

جديد المسابقات: جائزة عبد الحميد شومان لأدب الأطفال للدورة الثالثة عشرة لعام 2019

جائزة عبد الحميد شومان لأدب الأطفال
تعلن مؤسسة عبد الحميد شومان عن فتح باب التقدم لجائزة عبد الحميد شومان لأدب الأطفال للدورة الثالثة عشرة لعام 2019، موضوع الجائزة (رواية الخيال العلمي للفتيان والفتيات) موجه للفئة العمرية (12-18) سنة بوصفه فناً أدبياً متخيلاً، يعتمد على الحقائق العلمية، والرؤية التنبؤية، والتخمين للأحداث المستقبلية"، علماً بأن آخر موعد لقبول الأعمال هو نهاية شهر آذار/مارس 2019.        
شروط الجائزة لهذه الدورة (رواية الخيال العلمي للفتيان والفتيات):
  • أن تكون الرواية باللغة العربية الفصيحة الميسرة.
  • أن تحاكي الفئة العمرية (12-18) سنة.
  • أن يقدم عمل واحد فقط.
  • أن لا يتجاوز عدد الكلمات 30000 كلمة.
  • أن يقدم العمل بنوع الخط Arial بنط 14.
  • تستبعد الأعمال التي تقدم خارج الموضوع المحدد.
  • آخر موعد لقبول الطلبات هو نهاية شهر آذار/مارس 2019.
الشروط العامة للجائزة:
  1. أن يكون المتقدم عربي الجنسية أو من أصل عربي.
  2. يقبل الترشيح للجائزة من المتقدمين أنفسهم.
  3. أن لا يقل عمر المتقدم عن 18 سنة.
  4. أن يكون المتقدم على قيد الحياة.
  5. أن يكون العمل أصيلاً وغير منشور سابقاً سواء في الصحف أو الدوريات أو عبر المواقع الإلكترونية أو غيرها.
  6. أن لا يكون العمل مقدماً لجائزة أخرى أو فائزاً بجائزة سابقاً.
  7. تستبعد الأعمال التي تصل بعد انتهاء فترة التقدم والملفات غير المكتملة.
  8. لا يحق للمتقدم تغيير العمل أو التعديل عليه مهما كان نوع التعديل بعد استلامه من قبل لجنة الجائزة.
  9. للمؤسسة الحق في حجب الجائزة لهذه الدورة.
  10. لا تلتزم المؤسسة بإعادة الأعمال المقدمة سواء فازت أم لم تفز.
  11. للمؤسسة الحق في نشر وإنتاج الطبعة الأولى من الأعمال الفائزة، ويحصل الفائز على (50) نسخة من الكتاب.
  12. العمل الفائز قابل للمناقشة والتعديل بالتشاور مع الكاتب وفقاً لما تراه هيئة الجائزة.
  13. للهيئة العلمية الحق في تفسير أي شرط من شروط التقدم للجائزة.
الخطوات المتبعة لتقديم الطلب من خلال النظام الإلكتروني:
*يرجى العلم بأن النظام الإلكتروني يعمل على جميع متصفحات الإنترنت، باستثناء (Internet Explorer) 
  • إنشاء حساب على النظام الإلكتروني (اضغط هنا)، والاطلاع على الشروط الخاصة للتقدم بجائزة أدب الأطفال، وتفعيل الحساب والدخول باستخدام اسم المستخدم وكلمة المرور الخاصة بك. لمعرفة كيفية التقدم عبر النظام الإلكتروني (اضغط هنا)لمشاهدة الفيديو التعريفي. 
  • إدخال البيانات الشخصية ومعلومات الاتصال والعنوان.
  • تحميل المرفقات المطلوبة التالية:
1- صورة عن البطاقة الشخصية أو جواز السفر.
2- ملخص للسيرة الذاتية.
3- العمل المقدم للجائزة وبالشروط التالية:
    3.1 (Word document ويجب أن يكون الخط Arial وبحجم 14)
    3.2 يشترط عدم وضع اسم المشارك على النسخة الإلكترونية.
4- صورة عن الإقرار موقعة.
  • الضغط على زر التعهد والذي يفي بأن جميع البيانات المدخلة مرتبطة بمقدم الطلب ومن ثم إرسال الطلب الكترونياً.
التقويم:
تتولى تقويم النتاج المقدم لجنة تؤلفها الهيئة العلمية للجائزة من ذوي التخصص في موضوع الجائزة بناءً على المعايير المحددة.
معايير التقييم:
  • اللغة والأسلوب
  • المحتوى والأفكار
  • التجديد والابداع
  • أصالة العمل
مكونات الجائزة، تتألف الجائزة مما يلي:
  • شهادة باسم الفائز والموضوع الذي فاز به.
  • درع يحمل اسم وشعار الجائزة.
  • مبلغ مقداره (18000 دينار) موزع على ثلاث مراتب:
  • المرتبة الأولى: (10000) دينار
  • المرتبة الثانية: (5000) دينار
  • المرتبة الثالثة: (3000) دينار
الفائزون ومنح الجوائز:
تعلن مؤسسة عبد الحميد شومان أسماء الفائزين بالجائزة بالوسائل المناسبة، وذلك في موعد تحدده كل عام، ويقام حفل خاص لمنح الجائزة.

 للاستفسار يمكنكم التواصل معنا عبر الهاتف أو البريد الإلكتروني:
 جائزة عبد الحميد شومان لأدب الأطفال
مؤسسة عبد الحميد شومان
هاتف: 4659154–6 –00962،  4633627–6 –00962، 4633372–6 –00962 فرعي 223
البريد الإلكتروني: ChildLitAward@shoman.org.jo
المصدر اضغط  :  هنا
جائزة عبد الحميد شومان لأدب الأطفال
جائزة أدبية ، مسابقة شعرية، جائزة الرواية، أجدد مسابقة أدبية، الشاعر، منح الجائزة، قيمة الجائزة، فتح باب الترشح لجائزة، مشابقة القصة، مستبقة الومضة، مسابقات 2018 ، مساقات 2019
اقرء المزيد

الأربعاء، 12 ديسمبر 2018

عــزيــبر توفيق

ترياق الهمس / الشاعر : فيصل الديسي - عمان -

ترياق الهمس

بقلمي فيصل الديسي
سرى باوردتي ترياق همسها
ترياق من شهد ثغرها بلسم 
والخيال معها مقيم وضيفي
دارت طواحين الشوق فاشتعلت
مراجل الحنين ونار لا تخبت
إلا بضم طيفها الى طيفي
تأملت ذاك الجمال فلسعني
شعاع عينيها فتهت بارضها
ورمضاء الحنين أعيت مقلتي
اسمعتني همساً اشجى القلب
وشجّت الصدر فبات مسكنها
واحتلت بطيب خاطر مسكني
تمخترت بقوافل الغيم تغيظ
بستاني وحجبت عنه شمساً
وغازلت بأنوارها اركان ذاتي
داهمني خريف مخيف فتيبست
اوراق حكايات وسمتها الايام
بختم القدر حِملهُ اثقل كاهلي

الشاعر :  فيصل الديسي

اقرء المزيد
عــزيــبر توفيق

م الحب وسنينه / الشاعر : محمد عبد المنصف - مصر -

م الحب وسنينه
*********
مابـيـــــــــــن الـــــــــــــــــرياح 
وعـــــــــــــواصــــــــــف الالم
وأنيــــــــــــــــين الجـــــــــراح 
وأهــــــــــــــــــات النــــــــــدم
تاهــــــــــت فى بحرك مركـبى
وإتكــــــسر المجـــــــــــــــداف
لا نبـــض قلبـــــــــــك حس بى
ولا ضـــــى عــينـــــــــك شاف
لمــــــا الشــــــــــــــــراع ميــل
والمـــــــــوج أخــــــدنى بعيـــد
شــــــــــــفـت النــــــــهار ليــل
وأنا ع الجــزيــــــــــره وحـيـد
بأصـــــــرخ صــــدى صوتى
يرجــــــع معـــــــــــاه تنهيـــد
م الحـــــــب وســـــــنـيـنــــــه
=================
أنـا مــــــــش با أعــــــاتبـــك
يامـــــا بحـــــر الحـب قـبــلك
شـــــــــــــــــــاف غــــــرق
وبقيت با أصدق إللى قالوا
دا إتملا من دمــــــــوع إللى إفترق
وأنا ياما صدقت الســراب
وبنيت قصورى فى التراب
وسيبت قلبى إللى بقساوتك
إحـتــــــــــــــــــــــــــــرق
م الحــــــــب وســـــنـيـنـه
===============
ولسه قلبى بيعـذرك تتصـــورى
بيقول مسيرك ييجى يوم تتغيرى
وتقــــــدرى ..... تتصـــــــورى
لســــــه الآمــــــــل فارد جناحه
بـيــقـــــــولى يمكــــــن صبركم
يـطـلــــــــــــق ســــــــــــراحـه
ويعــــــــيـد لقــــــــــلبك نبضته
وتـطـــــــــــيـب جـــــــــــراحه
م الحـــــــــب وســـــــــــنـيـنـه


محمد عبد المنصف


ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
اقرء المزيد
عــزيــبر توفيق

مقال في أصول الحوار / الكاتب : يحيى محمد سمونة - حلب -

مقال
في أصول الحوار
/21/
حول سلسلة مقالاتي [في أصول الحوار] تجدني بين الحين و الحين أضع بين أيديكم نصوصا أسعى من خلالها التأكيد على فكرة أكون قد تطرقت إليها في وقت سابق، ربما يكون من الصعب توضيحها إلا بمثال حاضر، يعد شاهدا عليها؛ فمثلا: الفكرة الأخيرة ضمن هذه السلسلة كانت تقول بأن سلوك الإنسان يستحيل أن يتحقق واقعا منطقيا إلا أن يكون مسبوقا بمثال مختزن في ذاكرة المرء - و قلت بأن المثال المودع في الذاكرة إما أن يكون بث فيها بشكل فطري (صنع الله الذي أتقن كل شيء إنه خبير بما تفعلون)[النمل88] ، و إما أنه أودع الذاكرة بعد ملاحظة و تجربة و مشاهدة و قراءة لحدث ما وقع أمام ناظري المرء أو كان قد سمع به -
و كان يلزمني - كي أترجم هذه الفكرة التي ذكرتها لكم آنفا - يلزمني أمثلة توضيحية؛ لكنني قد كنت و ما زلت أخشى من إسقاطات المثال باعتبارها - أي تلك الاسقاطات - تحجم الفكرة و تجعلها رهينة المثل المضروب فحسب - بمعنى أن بعض الناس يظن أن الفكرة برمتها تتوقف عند المثل المذكور ولا تتخطاه و بذلك نكون قد ضيقنا واسعا و نكون قد أوقفنا الفكرة على المثل المضروب فحسب. غير أني مع ذلك أحاول ما أمكن ذلك أن يكون المثل قابلا للتعميم و ألا يحد من فضاءات الفكرة
و لكن قبل أن أباشر سرد أمثلة حول تلك الفكرة، أود التنبيه إلى ملاحظة الفارق بين "المثل" و "المثال" :
ف"المثال" يكون عادة ضمن الذاكرة؛ و "المثل" يكون حقيقة واقعية مبعثها حركة و سلوك الأشياء. و استطيع تشبيه المثال بالشيفرة الوراثية التي بموجبها و مقتضاها تتجلى الأشياء
و كي لا أطيل عليكم أكثر أرجئ تتمة المقال إلى منشور لاحق
دمتم بخير و سلام
- و كتب: يحيى محمد سمونة -

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏لقطة قريبة‏‏‏
اقرء المزيد
عــزيــبر توفيق

أحببتك مرتين / الشاعر : عادل شعبان - مصر -

أحببتك مرتين 
--------------؛
احببتك مرتين ..نعم مرتين 
وعشت لحبك .. عمرين 
لا ... أكثر من عمرين 
وذقت فيهما .. الأمرين 
عشقتك صبية بشريطين 
وتنتظرى ظهور النهدين 
تحفظين للأفراح اغنيتين 
وتحتفظى لوقتها برداءين
وتسهرى ترهقى الجفنين 
ترقبى تحقق ... حلمين 
بلقاء فتى جرئ العينين 
يفيض منه الحب كنهرين 
يبنى بأرض الأحلام قصرين 
ويزرع ورودا لتنسم قلبين 
ويغافل الليل ليسرق نجمين 
يكونا .. لطريقك سراجين 
ويغوص فى بحر بلا شطين 
ليصيد اللؤلؤ ويصيغ عقدين 
وقرطايتزين بتلك الأذنين 
وتغدين مليكة تحكمى مملكتين 
ويغزل من الحرير ثوبين
يتناحرا ايهما يلامس الكاعبين 
ويأتى بعربة فضية وجوادين 
وعبيد تركع تحت القدمين 
وبسنان على بابه كرمتين 
سكرتا من نبيذ الشفتين 
وزورق فضى و مجدافين 
يستبق الماء فى جدولين 
وفراشات تركن الزهر وحطين 
يطالبن ... بعبير الخدين 
وحلم تاق بلقاء قلبين 
حالا بينهما أقسى أمرين 
انك هائمة فى وهمين
وأنا يخرسنى جد قيدين 
انى واقعا قصير اليدين 
وايامى تنذرنى بالبين 
ولم يدوم حلمك يومين 
وأصبحنا فتاتى غريبين 
يفصل بيننا أسلاك بلدين 
ليضيع وسط الزحام نداءين 
وبقيت اعانى الويلين 
مكتوف محصور بين نارين 
وينهش قلبى .. حريقين 
وتغرمت عنك الثمنين 
وجاءت الليالى تطالبنى بالدين 
فصرخت انا صفر اليدين 
ويعتصر قلبى وحلمى ندمين 
فتركانى وصارا شريدين 
فكتبت اليكى .. خطابين 
بأن تردى لى الغريمين 
ولقيت ردا ... و صورتين 
وأصبحت ام ... لطفلين 
وعاد قلبى بخفى حنين 
وحلمى لا يعرف بين بين 
ودفنتهما فى قبرين 
وصبرت لأيوب صبرين 
وغدوت شهيدا كالحسين 
وصرت حالا أدنى القيسين 
كأبق هام بين النجدين 
وغدوت عبدك وما لى الهين 
فمازلت ناطقا بالشهادتين 
مؤمنا برب الحرمين 
لكن ما أقسى عناء ظلمين 
اغتيال قلبين وضياع حلمين 
-------------؛
بقلم / عادل شعبان

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏بدلة‏‏‏

اقرء المزيد
عــزيــبر توفيق

(زبون) / الشاعر : حربي علي - قنا -

(زبون)
أقوى
ناس :
في الدين
هما
اللي :
في فلسطين
عارف
ليه يازبون ؟
عشان
هما :
كل يوم بيجاهدوا
وإحنا
كل يوم . بنخون
وعجبي
حربي علي
شاعرالسويس
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏وقوف‏‏‏
اقرء المزيد
عــزيــبر توفيق

_ جريحُ زيتون _ / الشاعر : وليد.ع.العايش - دمشق -

_ جريحُ زيتون _
________
مخالبُ الصمتِ لنْ تنحني 
فإنَّ أبوابي لاتزالُ مُشرعةْ 
وبابُ زيتونةٍ عطشى 
منذُ مئاتِ العصور العقيمةْ 
تَعصِرُ زيتها 
ليُنيرَ الدربَ ... 
أُماهُ ؛ انتظري قليلاً 
لا تُحطّمي النوافذَ كُلَّها 
فالحجارةُ تختبئُ 
بينَ أوانيكِ النُحاسيةْ 
وما بينَ الحضورِ ؛ والغيابْ 
مازالَ اسمي هو ؛ هو 
وصفصافةُ بيتنا 
تحملُ جنيناً 
أحدُ جناحيهِ منْ أوراقِ تينْ
سأبقى هُنا 
وأدعَكِ تُغادرينْ 
فإنَّ الرمايةُ تحتاجُ لغُصنِ زيزفونٍ
كي أرمي الحجرْ 
وأغيّرَ ما كتبهُ منْ أمتي, الغابرينْ 
سأكتبُ تاريخي موثّقاً بِدمي 
وأغنّي نشيديَ المُفضّلَ 
لطفلي اليتيمِ ؛ وثغري 
لا أعلمُ لِمَ غادرَ الآخرينْ 
رُبّما سقطَ سهواً منْ قواميسِ اللُغاتْ 
بأنَّ بلادي أمستْ بعيدةْ 
كبُعدِ القمرْ 
كعزوفِ الشجرِ 
عنْ ميلادِ الثمرْ 
أنا كلُّ شهورِ السنةْ 
في الخريفِ ؛ وفي الربيعْ 
والصيفُ الحاملُ طفلاً رضيعاً 
وحدهُ يأتي حميمياً هذا الشتاءْ 
منْ دمشقَ أرْقُبُ صهيلَ قطارٍ 
ينوي الرحيلَ إليكِ ؛ حيثُ أنتِ 
رُبّما يحملُ بعضَ الرجالْ 
في زمنٍ معتوهٍ, مُحالْ 
تكاثرتْ الذكورةُ في رحْمِهِ 
وقلَّ كثيراً جبروتُ الجبالْ 
عفواً ... أيُّها القطارُ المُغادرْ 
فإنّي قصدتُ ( بقايا الرجالْ ) 
وحدهُ يأتي الشتاءْ 
يُمطِرُ كبندُقيةِ جنديٍّ نبيلْ
فَيُزهرُ الرصاصُ في الطريقْ 
وعندما يصلُ إلى مقهى الغُزاةْ 
يُمسي بُركاناً يئزُّ ليلَ ... نهار 
بيدري مازالَ مُترعاً بحباتِ قمحٍ 
وقفصةٌ من غناءِ الأساطيرْ 
تُولَدُ منْ هنا , فَهُنا 
سَيولدُ المسيحُ الجريحْ ... 
__________
وليد.ع.العايش


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏نص‏‏‏
اقرء المزيد
عــزيــبر توفيق

حبيبي / الشاعرة : Aisha Mohamed - مصر -

حبيبي
حبيبي فاكر إحنا اتنين. إحنا روح واحدة فـ جسدين
بنحكي سوااا كل الحكايات
وواحدة واحدة تعدي الأوقات
حبيبي بحر قلبك مليان حكايات
وأنا لا عايزة تفاصيل ولا روايات
دقيت علي قلبي و عديت
وفتحت زهور حبي وغنيت
حبيبي
اشواقنا اختصرت كل المسافات
لا حدود لا اتجاهات
حبيبي
ريح حبك لها تأثير
وأنا وياااك ببقي أسير
زي فراشة ضربة بجناحها وبتطير
وبتعزف وياك اجمل مواويل
لاشاغلها كلام ولا تفاصيل
#بقلمي
مصر
Aisha Mohamed
اقرء المزيد

أنت الزائر رقم


.

أرشيف المجلة